التخطي إلى المحتوى
هل يجوز قراءة القرآن من الجوال وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف
هل يجوز قراءة القرآن من الجوال وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف

في ظل حلول علينا شهر رمضان المبارك وشهر المغفر وشهر الطاعات والانتصارات والعبادات وعندما نذكر العبادات في رمضان نتختص بها قراءة القرآن، وتصاعد ترنداً على محركات بحث جوجل هل يجوز قراءة القرآن من الهاتف وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف، لا سيما أنه في ظل التطور التكنولوجي أصبحت في هواتفنا ما نريد من تطبيقات، وجموع المسلمين في العالم قاموا بتحميل تطبيقات القرآن على هواتفهم للتمكن من القراءة متى أردادوا وأينما كانوا، ومن خلال مقالنا التالي سنسلط الضوء على السؤال المتكرر في الآونة الأخيرة هل يجوز قراءة القرآن من الهاتف وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف.

هل يجوز قراءة القرآن من الهاتف وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف

هل يجوز قراءة القرآن من الهاتف وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف سؤال قام الدكتور عبد الله العجمي بالإجابة عنه، عبر البث المباشر المذاع من صفحة دار الإفتاء في الديار المصرية أجاب الدكتور عبدالله العجمي أن ثواب القراءة من المصحف أفضل في زيادة الأجر والبركة من القراءة من الهاتف ولكن يجوز القراءة من الهاتف، وأجاب الدكتور أحمد وسام أنه لا حرج من قراءة القرآن الكريم من الهاتف المحمول وهو نفس ثواب القراءة من المصحف الورقي ولا اختلاف بينهما.

حكم قراءة القرآن من الهاتف في الصلاة

بعد أن تعرفنا على هل يجوز قراءة القرآن من الهاتف وما الأفضل القراءة في المصحف أم الهاتف، يتسائل بعض الناس وبالأخص الأئمة عن حكم قراءة القرآن من الهاتف في الصلاة، وأجاب الشيخ أحمد ممدوح أنه يجوز قراءة القرآن من الهاتف المحمول أو من المصحف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.