وقبل التوقيع على جدار السلام، كان زعماء قمة مجموعة العشرين بحضور الزعيم الروحي للهند المهاتما غاندي الذي…

قاد استقلال بلاده عن بريطانيا.

وضع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي أوشحة مطرزة حول رقاب رؤساء الدول والحكومات عند وصولهم إلى نصب راج غات التذكاري في دلهي في اليوم الثاني والأخير من القمة.

ووضع الزعماء أكاليل الزهور خلال حفل أقيم في الموقع الذي تم فيه حرق جثمان غاندي بعد وقت قصير من اغتياله عام 1948.

دقيقة حداد

ووقف الرئيس الأمريكي جو بايدن والمستشار الألماني أولاف شولتز وغيرهم من زعماء العالم دقيقة صمت.

كما حضر الحفل وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، الذي يمثل الكرملين في غياب الرئيس فلاديمير بوتين.

سناك في معبد هندوسي

لم يفوت رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك وزوجته أكشاتا مورتي، الهندوس من أصل هندي، زيارتهما للهند دون التوقف عند أحد أكبر المعابد الهندوسية في البلاد.

وأمضى الزوجان جزءا من فترة الصباح في معبد اكشاردام الذي تبلغ مساحته 40 هكتارا في نيودلهي، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء البريطانية بي إيه ميديا، الأحد.

سوناك ومورتي، وكلاهما من الهندوس، غنوا باللغة السنسكريتية (لغة قديمة في الهند) أثناء تقديم الصلاة للتمثال الذهبي للورد سوامينارايان.

ثم انضم الزعيمان إلى زعماء مجموعة العشرين الآخرين في نصب راج غات التذكاري للمهاتما غاندي بالمدينة.