التخطي إلى المحتوى
حقيقة عودة الطيران بين مصر والسعودية والشروط الجديدة للعمالة المصرية
حقيقة عودة الطيران بين مصر والسعودية والشروط الجديدة

يتسائل الكثيرين عن حقيقة فتح الخطوط الجوية بين كل من مصر والمملكة العربية السعودية، حيث وبعد انتشار فايروس كورونا وتفعيل عدد من الإجراءات للمحافظة على سلامة المواطنين، قررت هيئة الطيران في الحكومة السعودية إغلاق الخطوط الجوية مع العديد من دول العالم من ضمنها دولة مصر، فمع اقتراب موعد عودة العاملين السعودية الذين رجعوا لقضاء إجازتهم في وطنهم كثرت التساؤلات عن موعد فتح الطيران السعودي المصري وإمكانية رجوع العاملين الى أماكن عملهم.

عودة الطيران السعودي المصري

بعد انتشار جائحة كورونا ومحاربة هذا الانتشار من قبل العديد من دول العالم بطرق عدة أهمها منع حركة السفر بين البلدان المختلفة، سارت السعودية على هذا النهج حيث أغلقت الخطوط الجوية في العديد من الدول مثل مصر والأرجنتين ولبنان وتركيا والبرازيل وجنوب افريقيا، ومع انتشار تلقي التحصينات واللقاحات بدأت الحكومة السعودية تضع شروطاً جديدة لفتح مجال السفر من والى هذه الدول.

حقيقة عودة الطيران بين مصر والسعودية والشروط الجديدة
حقيقة عودة الطيران بين مصر والسعودية والشروط الجديدة

رفع تعليق عودة المقيمين في السعودية

رفعت هيئة الطيران المدني في الحكومة السعودية قرار تعليق عودة المقيمين السعوديين وذلك ضمن شروط معينة وجب على كل من يرغب بالعودة للسعودية تنفيذها وتتمثل في ضرورة حصول المسافرين من الدول التى تم رفع الحظر عنها على ضرورة حصول المسافر غير السعودي على شهادة PCR واشترطت أيضاً ضرورة الحصول على التطعيم المضاد لفيروس كوفيد-19، وضرورة الخضوع لحجر صحي مؤسسي لمدة 5 ايام يقوم بعدها المسافر بعمل مسحة PCR وينتهي الحجر بظهور نتيجة سلبية لهذه المسحة.

الفئات المسموح لها بالسفر إلى الأراضي السعودية من العمالة المصرية دون شروط

كما ذكرنا سابقاً فان المملكة قد رفعت حظر السفر بين عدة دول ومن ضمنها مصر، ومن أهم العمالة المصرية التى يسمح لها بالسفر إلى المملكة دون شروط هم قطاع العمال في المجال الطبي مثل الأطباء والعاملين في الهيئة العامة للتمريض حيث يسمح لهؤلاء بالسفر دون شروط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.