التخطي إلى المحتوى
تفاصيل حول حقيقة وفاة غادة الحصان وصحة حديث إبراهيم بن حثلين حول مصيرها
تفاصيل حول حقيقة وفاة غادة الحصان وصحة حديث إبراهيم بن حثلين حول مصيرها

تداول العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في دولة المملكة العربية السعودية هاشتاق يحمل إسم كلاً من إبراهيم بن حثلين وغادة الحصان، وقد تحدث عن إبراهيم عن أمور تتعلق بالمهندسة غادة الحصان، فيما تناول أنباء متضاربة عنها، حيث تحدث البعض على أنها موجودة مع والدتها، والبعض قال انها في مستشفى نفسي وتحت إشراف طبيب خاص، والبعض تحدث عن وفاتها، ومن بينهم إبراهيم بن حثلين، حيث قال أنها متوفية وأهلها يخفون أمرها، ولكن بعد التحرى لم نتأكد نحن في موقع موجز الأخبار من صحة كافة الأخبار المتداولة على وفاتها.

غادة الحصان

تحدث العديد من مواقع التواصل الاجتماعي قبل أيام قليلة عن قيام أهل غادة الحصان بقتلها وإخفائها، ولكن الأمور غير مؤكدة حتى هذه اللحظة، حيث تحدثت أخت غادة على أن كل ما يكتب في مواقع التواصل الإجتماعي وبالأخص ما يكتبه إبراهيم بن حثلين هو عاري عن الصحة، وقد كتبت فدى :” أختى في مكان آمن وتحت إشراف طبى جيد وأطفالها بخير، وتحتاج وقت ترجع لطبيعتها، والدولة قامت بتوفير كل شي من أجل مساعدتنا في احتواء هذا الموضوع، كان معنا أمس مشرفات متعاونات من العنف الأسري، وقد أكدو أن حالتها تحتاج إلى إشراف طبي وصعب احتوائها كأسرة، وكافة الشائعات وحتى الصور هى غير حقيقة.

حقيقة وفاة غادة الحصان

بعد كافة الأخبار المتداولة عن غادة الحصان، فقط خرجت الأخيرة من خلال مقطع فيديو عبر سناب شات، ويوضح أنها قد دخلت في مستشفى نفسية بسبب حدوث انهيار عصبى لها، وقد قالت : شكراً لكل من قام وسألو عني حابة أعتذر منكم أعتذر من أهلي وكل شخص قريب منى، أنا الآن في بيتي والوضع كان شديد ومربك، حيث قامت إحدى الخادمات وسبب مشكلة، ولكن الحمد لله ربي ستر على أطفالي، وفقدت السيطرة حينها على نفسي، وقد عشت حالة من انهيار “

التعليقات