التخطي إلى المحتوى
تعبير عن الموقع الجغرافي لمكة المكرمة 1442 هـ وتفاصيل كثيرة حولها
تعبير عن الموقع الجغرافي لمكة المكرمة 1442 هـ وتفاصيل كثيرة حولها

تتبع مدينة مكة المكرمة المملكة العربية السعودية، ومقدسة عند جميع المسلمين وكذلك العالم أجمع، حيث بها الكعبة المشرفة والمسجد الحرام، ويتوجه إليها المسلمون في أوقات الصلاة لأنها قبلتهم، وتبعد مكة عن المدينة حوالي ٤٠٠ كيلو متر، وسنتعرف على معلومات أكثر عن مكة المكرمة.

مكة المكرمة

تحوي مكة على الكثير من المقدسات الإسلامية كالمسجد الحرام والكعبة المشرفة، وكانت مكه قرية صغيرة تقع في وادي جاف، وشرع الناس بالذهاب إليها من عصر النبي إبراهيم إلى الآن، وبلغ عدد السكان بمكة المكرمة حوالي ١٦٧الف و٥٠٠ شخص، ويذكر بأن عدد الوافدين إلى مكة المكرمة بشكل سنوي يبلغ حوالي ٢,٨ مليون فرد وافد غير سعودي ويكون هدفهم الحج والعمرة والقيام بزيارة بيت الله الحرام، أو يكون هدفهم العمل بالمملكة العربية السعودية.

هل تقع مكة على الخليج العربي؟

تكون الإجابة على هذا السؤال لا، حيث أنها تقع غرب السعودية، بوادي من وديان السراة، وتبعد مكة المكرمة عن الطائف ب١٢٠ كيلو متر تقريبًا، وتبعد عن ساحل البحر الأحمر بحوالي ٧٢ كيلو متر، فلكيًا، تقع مكة المكرمة بين دائرتي عرض ٢١/٢٥ شمالًا، وخطي طول٣٩/٤٩ شرقًا، ويعد المطار الدولي للملك بن عبدالعزيز أقرب مطارات مكه الدولية، ويكون ارتفاع الوادي والذي توجد به مكة حوالي ٢٧٧ متر على مستوى سطح البحر.

مناخ مكة المكرمة

يسود مكة مناخ صحراوي حار كمعظم مدن شبه الجزيرة العربية، وبسبب وجود مكة في المنطقة الاستوائية وبعدها بشكل نسبي عن ساحل البحر الأحمر، فهي تمتاز بمناخ جاف بشكل نسبي، وترتفع درجة حرارته بشكل كبير في الصيف لتصل إلى حوالي ٤٧درجة مئوية في يونيو، تختلف مكة في الشتاء عن بقية المدن بشبه الجزيرة العربية، فهي تمتاز بمناخها الدافئ وتبلغ درجة الحرارة بين ٢٥درجة مئوية خلال النهار و١٧درجة مئوية في الليل.

التعليقات